نادي

أنواع المسارح وطابع خشبة المسرح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أنواع المسارح وطابع خشبة المسرح

مُساهمة من طرف قطاف رضوان في الأحد فبراير 01, 2009 3:47 pm

3 ) مسرح الهواء الطلق (Open Air Theatre ) :
ويختلف تصميمه حسب الغرض من إنشائه، سواء أكان مسرحاً نثرياً أو مسرحاً للأوبرا وتتكون أرضيته من أجزاء متحركة ومقسمة حسب الغرض من وجودها على المسافة المسرحية جميعها، حيث تستعمل في تسهيل تركيب وبناء المناظر، وفي ظهور واختفاء الممثلين، وعلى بعد مترين من أسفل هذه الخشبة توجد خشبة أخرى.. تستعمل أيضاً في خدمة المنظر، وكمخزن لأجزاء الديكور المختلفة.
وأغلب مناظره من النوع المجسم الذي يثبت في بالأرضية وإضاءته مركزة بأبراجه العالية وبكابينة منتصف الصالة، نظراً لعدم وجود السقف.
أسماء العناصر المكونة المختلفة المكونة لقفص المشهد:
منصة المسرح (أرضية متحركة) Platform
مكان الأوركسترا Orchestra pit
مقدمة المسرح Apron-Forestage
إضاءة مقدمة المسرح Footlights
فتحة الملقن Prompter
برواز تحديد المناظر Teaser mantle
برج الإضاءة Light pole
كواليس Wings
أرضية متحركة Grid-iron left
بانوراما Panorama
دعائم البانوراما Panorama's bas

أنواع المناظر
يتوقف تنفيذ المنظر من غير شك على المذهب الفني والأسلوب الذي يتبعه المخرج في إخراجه للمسرحية استجابة لحاجة النص وفلسفته، ونحن عندما نتكلم عن المناظر لا نعني نمطاً خاصاً من هذه الأساليب ولكننا نقصد الأسس الجوهرية التي تلزم لتكوين المنظر مهما كان أسلوب المخرج أو اتجاهه.
أ ) منظر بسيط :
ويمثل هذا المنظر برواز فقط، أو ستارة مرسومة في مقدمة المسرح، ويستخدم عادة في تصوير الأجواء الخيالية أو الرمزية، أو في تصوير منظر في نهاية المسرح، وفي بعض الأحيان توضع على جانبيه أجزاء أخرى مختلفة تمثل مجموعة متوازية. وهذا النوع يستخدم في المسارح الصغيرة.
ب) منظر بالكواليس:
وهو على نوعين أحدهما بسيط ويتكون من أجنحة جانبية عليها رسومات مختلفة وتسمح بمرور الممثلين من بينها على أن توضع ستارة كبيرة في نهاية المسرح أو شاسيه كبير يكمل في ديكوره المنظر العام. والآخر يتكون من أجنحة متحركة بواسطة مفصلات ليشكل مسطحات مختلفة على خشبة المسرح.
ج) منظر نصف مغلق:
ويمثل مكاناً مفتوحاً ويتكون من الشاسيهات المرسوم عليها الديكور والمتروك بها الفتحات المطلوبة اللازمة لحركة الممثلين.
د) منظر مغلق:
ويكون هذا المنظر غالباً بداخل حجرة، أو مدخل المنزل المغلق، وتستعمل فيه الشاسيهات لتمثيل الحوائط والفريزات أو المشدات لتمثيل السقف.
هـ) منظر طبيعي:
وتتشكل فيه المناظر حسب المطلوب مثل الأشجار، أو النافورات وخلافه وتوزع على خشبة المسرح على أبعاد متفاوتة حتى تعطى الشكل المطلوب. وتستعمل به الشبكات المثبت عليها المناظر. أما الأرض فتغطى بسجادة من القماش ذات الخيوط الطويلة الخضراء لتمثل لنا الحشائش.
و) منظر رئيسي بعناصر طبيعية:
ويجمع بين المنظرين المغلق ونصف المغلق وبين المنظر الطبيعي ويمثل غالباً مدخل قصر أو صالة خلفها حديقة، أو تكوين معماري في مكان عام.
ز) منظر مبنى:
وهو عبارة عناصر مبنية، وهو أيضاً ويكون لهذا المنظر بانوراما خلفه تمثل غالباً منظر السماء في وقت الشروق أو الغروب أو في المساء، وتستعمل في هذا المنظر الشاسيهات بمقاسات مختلفة وتكوينات هندسية متعددة.
ح) منظر منظوري:
وتتبع فيه قواعد المنظور المسرحي وتـُزَوَلُ جميع خطوطه، ويكون دائماً منظراً معمارياً سواء أكان داخل مبنى أو خارجه.
المراجع
1. د. لويز مليكة ، الديكور المسرحي ، الهيئة المصرية العامة للكتاب.منقول
avatar
قطاف رضوان

عدد المساهمات : 117
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى